fbpx
تصفح الأقسام

حكايات

السلطان حسين كامل.. أمير “ريادة الخيول”

كتب : محمود محمد "قال عنه الأمير محمد على توفيق فى كتابة تربية الخيول العربية فى مصر. أن صاحب السمو السلطانى السلطان حسين كامل جعل مصر تعود إلى ريادتها فى مجال الخيول متبعا السلف الأول من أجدادة"، هو الأمير حسين كامل الذى يعود له الفضل…

علي باشا شريف يقتنى جياد الخيل فى “شارع عبد العزيز”

شراء على باشا عدد كبير من الخيل تطرق الأمير محمد علي توفيق في كتابه "رساله في الخيل" إلى عناية علي باشا شريف بجياد الخيل قائلا: "اشترى علي بك ـ الذي صار علي باشا شريف فيما بعد ـ أكبر عدد من هذه الجياد، وبيع جانب منها للحكومات". وأضاف…

محطات فى تاريخ الجمعية الزراعية الملكية

برعاية الخديوي عباس حلمي الثاني وفى العام 1898 تأسست الجمعية الزراعية الملكية، بهدف إرشاد المزارعين حول كيفية النهوض بزرعاتهم ومحصولهم، مع العمل على النهوض بالزراعة المصرية فى جميع نواحيها، بالإضافة إلى تقديم الخدمات للزّراع عبر إقامة…

من “الدواجن” إلى “الخيول”.. الصدفة تغير مسار “هانس ناجل”

ويؤكد الدكتور هانس ناجل: "أنه يكن فى قلبه مساحة خاصة لمحطة الزهراء لتربية الخيول العربية التابعة لوزارة الزراعة المصرية، ويشعر بسعادة بالغة لأنه يتذكر أول أيام حياته، ويضيف "أن الصدفة لعبت دورًا هامًا فى علاقتى بالخيول العربية والدكتور أمين…

نسب “الخيول الـ4” هدية شريف مكة لعباس باشا الأول

خاص - موقع " الخيل" أهدى الشريف محمد بن عون، عباس باشا الأول، 4 فرسات هى: "فرس زرقاء عبيه، فرس مخلطة اللون هادبة النزاح، فرس زرقاء كحيلة، وحصان أبيض مخلط بالسواد. ويرجع نسب الـ4 فرسات إلى: الفرس الزرقاء العبيه من خيول صقر ووصلت…

الألفة بين الحصان وصاحبه

يستعرض موقع "الخيل" بعض الحكايات الطريفة للأمير محمد على توفيق ، حيث أن الأمير  شدد على أهمية "الألفة" بين الحصان وصاحبه ، قائلاً : "أريد أن أقص حكاية سمعتها من المربي علي باشا جمال، وهو الرجل الذي كثرت تجاربه القديمة في خيول العرب، والذي…

محمد طاهر باشا يستعين بـ”خبير أجنبى” لتربية الخيول

مع توليه رئاسة الجمعية الزراعية الملكية فى 12 يوليو 1944، يوضح موقع " الخيل" أهم قرارات محمد طاهر باشا "صاحب قصر الطاهرة"، وهى  الاستعانة بخبير يمتلك كفاءة عالية لتولى شؤون تربية الخيول  العربية الأصيلة، حيث تم مخاطبة جميع مكاتب التمثيل…

حكايات سلاطين مصر مع “السايس”

الناصر محمد أول من استحدث "ديوان الاسطبل السلطانى" وعين له "ناظرً وشهود وكتاب" وعمل له ناظراً وشهودا وكتاباً بضبط أسماء الخيل وأوقات ورودها وأسماء أربابها ومبلغ أثمانها ومعرفة سواسها، كما عرف بكثير العناية بأرباب الوظائف والخدم والذى اعتنى…